الأفافاس  يختار معسكره.
الأفافاس يدعو مناضليه، منتخبيه، المتعاطفين معه و كل الشعب الجزائري  إلى المشاركة بقوة في المظاهرات السياسية و الشعبية و إلى العمل على الحفاظ على طابعها السلمي…” مقطع من بيان الأفافاس: 28 فيفري 2019