دربوا أنفسكم منذ الآن على التحكم بالأعصاب في رمضان



دربوا أنفسكم منذ الآن على التحكم بالأعصاب في رمضان

التحكم في الأعصاب في رمضان أمر ضروري. فهل تساءلتم يومًا ماذا يمكنكم أن تفعلوا لتقوية نظامكم العصبي
“خبر نت 24” يطلعكم في الآتي على بعض العادات والنصائح، التي سوف يتوجب عليكم ممارستها لتقوية نظامكم العصبي، والتأكد من أنه سيبقى بحالة صحية جيدة إلى فترة طويلة:


ما الذي يفعله النظام العصبي؟


النظام العصبي هو الذي ينظم جميع وظائف الجسم البشري، بتولي مسؤولية تحضيرها والاستعداد لها وتنفيذها.
ويلتقط النظام العصبي كذلك المحفزات الحسية التي نستقبلها على شكل يومي، من خلال الخلايا العصبية. والخلايا العصبية تنقل بعد ذلك النبضات الكهربائية التي تحمل جميع المعلومات عن الجسم، لتحقيق وظائفه بشكل طبيعي.


1. تبنّي عادات غذائية تساعد على تقوية نظامكم العصبي


النظام الغذائي يؤثر بدرجة كبيرة على صحتنا. ومن السهل للغاية تقوية نظامكم العصبي وكذلك بقية أعضاء الجسم، عندما تتّبعوننظاما غذائيا متوازنا و متنوعا .
وإذا كان نظامكم الغذائي ناقصًا، يجب أن تتأكدوا بانتظام من استهلاك الأطعمة التالية:


الأحماض الدهنية الأساسية


الأحماض الدهنية الأساسية ضرورية في الواقع لكي يؤدي الجسم وظائفه بشكل جيد. ولكن بما أنّ جسمنا لا يستطيع توليف الأحماض الدهنية الأساسية، يجب إيجادها في الأطعمة المختلفة .
أما الأطعمة التي تمدُّ أجسامنا بالأحماض الدهنية فهي:
• السلمون؛
• لافوكادو؛
• للوز
• زيت الزيتون؛
• البروكلي
• الكرنب؛ و بذر الكتان


الكالسيوم


بالإضافة إلى أنّ الكالسيوم يقوي نظامكِ العصبي، فهو يعمل كذلك على تقوية العظام ويمنع بالتالي الإصابة بهشاشة العظام.
ويساعد الكالسيوم كذلك على السيطرة على ضغط الدم الشرياني المرتفع، وينظم متلازمة ما قبل الحيض. ويلعب الكالسيوم أيضًا دورًا مهمًّا جدًّا في غياب الطمت
يمكننا أن نجد الكالسيوم في الأطعمة التالية:
• منتجات الألبان؛
• الخضروات (السلق والسبانخ والكراث)؛
• السردين؛
• اللوز؛
•الحمص
• البيض؛
• الزيتون.

مجموعة الفيتامين”بي” B


من المؤكد أنّ الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء، ضرورية لنمو الجسم. فهي تساعد في الواقع على استقلاب الأطعمة، وهذا مهمّ للغاية من أجل تعزيز وتقوية نظامكم العصبي.
من بين الأطعمة التي تحتوي على مجموعة فيتامين “بي” B ما يلي:
• الخميرة؛
• المحار؛
• البقدونس؛
• المكسرات ؛
• الخضروات (الفطر و الجزر والخس والسبانخ)؛
• الحبوب وشبه الحبوب (الشوفان ونخالة القمح وبراعم الصويا)؛
• اللحوم؛
• الأجبان؛
• صفار البيض.

2. تجنبوا العادات الضارّة


نحن نعلم أنّ استهلاك المواد السامّة مثل الكحول والتبغ، عادات ضارّة جدًّا بالصحة.
وهذه العادات الضارّة قد تعزز بناءً عليه، الإصابة بالأمراض التالية:
• داء السكري من النوع الثاني؛
• ارتفاع ضغط الدم الشرياني؛
• أمراض الرئة المزمنة (مثل انتفاخ الرئة والسرطان)؛
• أمراض الدماغ والأوعية الدموية ؛
بتجنّب استهلاك هذه المركبات الضارّة، فإنكم تساهمون مباشرة في تقوية نظامكم العصبي.
إضافة إلى ذلك، عليكم أن تعلموا أنه عند التدخين أو شرب الكحول، فإنَّ الخلايا العصبية في الجسم تصبح في تماسّ مباشر مع المواد الكيميائية التي تؤثر بشكل كبير على الصحة.


3. ممارسة التمارين الجسدية بشكل كافٍ


من المهم كذلك القيام بالتمارين الرياضية بانتظام لتقوية نظامكم العصبي. ويمكنكم بالتالي التحرر من الإجهاد و التوتر الذي يؤثر على صحتكم العقلية.
من بين التمارين الروتينية للنشاط الجسدي التي يُنصح أكثر ما يكون بتأديتها، هي اليوغا. ومع ذلك يمكنكم اختيار الروتين الذي يروق لكم.
ومن الجيد القيام بما لا يقل عن 30 دقيقة من النشاط البدني على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع. ولكنّ الوضع المثالي هو القيام بالنشاط البدني على أساس يومي.


4. المشروبات المنقوعة


ليس سرًّا على أحد، أنّ الكافيين منشط قوي. ولكنّ المشكلة هي أنّ استهلاكه على الأمد البعيد له عواقب مباشرة على النظام العصبي.
وتوجد طرق أخرى لبدء نهارك مع أقصى درجات الطاقة، من دون الحاجة إلى استهلاك الكافيين.
والوضع المثالي هو تغيير هذا المشروب والتحول إلى مشروبات السموذي الخضراء. وبهذه الطريقة سوف تحصلون على الطاقة والعناصر الغذائية بطريقة طبيعية.
من البدائل لتقوية نظامكم العصبي المشروبات المنقوعة مثل:
• البابوينغ
• الروزماري أو  إكيل الجبل؛
• الأوكاليبتوس؛
• الزنجبيل ؛
• الليمون؛
• الناردين الطبي؛
• الشاي الأخضر.

دربوا أنفسكم منذ الآن على التحكم بالأعصاب في رمضان
الإعلانات

نُشر بواسطة KHABARNET24

خبر نت 24 إخبارية و طنية دولية شاملة إلكترونية تحمل شعار " مصدر الثقة و المصدقية " تتناول المواضيع بكل دقة و مصداقية فهي تتلقى معلومات يمكن أن تصبح من خلالها شهداتهم المباشرة صحفيين و مراسلين، نحن أنت أنتم و المشاركة في اندلاع الحقيقة و اطلاق العنان لنقد موضوعي دون مس خصوصيات الناس و الأفراد، دون تشويه و دون اهانة، معا لإضهار الحقيقة .

%d مدونون معجبون بهذه: