المغرب / هاجر الريسوني حكمت أمس بالسجن لمدة سنة واحدة بسبب “إجهاض غير قانوني”

صدرت محكمة مغربية الحكم بالسجن لمدة سنة واحدة لهاجر الريسوني بعدما أجهضت بغير شرعي

 لكن في الواقع ،  ما جعل المخزن يصدر أحكاما قاسية في حقها  هو دفاعها و  دعمها لـ حراك الريف، أما  خطيبها كذالك حمك عبه بسنة حبس نافذ  أيضا.

الطبيب 2 سنوات وحظر ممارسته الطب. مساعد 8 أشهر يغلق. طبيب التخدير سنة واحدة مع وقف التنفيذ.

الديكتاتوريات في شمال أفريقيا هي بالتأكيد نفس القالب!