أعلن المرشح للدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في تونس قيس سعيّد اليوم السبت، عن اعتزامه عدم القيام بحملته الانتخابية في ظل استمرار توقيف منافسه نبيل القروي، المتهم بغسيل أموال والتهرب الضريبي. 

وقال سعيّد في بيان إنه “لن يقوم شخصيا بحملة انتخابية لدواع أخلاقية”.

حيث نشر بيانا على صفحته الرسمية في موقع فيس بوك أكد فيه على أنه “لن يقوم شخصيا بحملة للانتخابات الرئاسية التونسية، ويعود ذلك أساسا لدواع أخلاقية، وضمانا لتجنب الغموض حول تكافؤ الفرص بين المرشحين”.

وشدد في إشارة لضرورة منح القروي الحق في التصريحات الإعلامية، على أن “تكافؤ الفرص يجب أن يشمل أيضا الوسائل المتاحة لكلا المترشحين”.

ليلة مقري